• ×

11:10 مساءً , الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016

 

وزارة الخدمة المدنية والمركز الوطني للقياس والتقويم يوقعان مذكرة تعاون

لبناء اختبارات الانتقاء المهني للوظائف

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
صحيفة وظائف : وقع معالي وزير التعليم العالي رئيس مجلس إدارة المركز الوطني للقياس والتقويم في التعليم العالي الدكتور خالد بن محمد العنقري، ومعالي وزير الخدمة المدنية الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله البراك, أمس الخميس 20 ذو القعدة 1434هـ مذكرة تعاون بين وزارة الخدمة المدنية والمركز الوطني للقياس والتقويم، وذلك بمقر المركز بمدينة الرياض.

وأوضح معالي وزير التعليم العالي الدكتور خالد بن محمد العنقري في تصريح له بهذه المناسبة أن الاتفاقية تهدف إلى تحديد أوجه التعاون بين وزارة الخدمة المدينة و "قياس" في إعداد مجموعة من الاختبارات الخاصة بالتوظيف، والتي تعتزم وزارة الخدمة استحداثها من ناحية إعداد وكتابة الأسئلة وما تتطلبه من ورش عمل وإعداد نماذج وتدريب لكتابة الأسئلة.

وأضاف وزير التعليم العالي أن الاتفاقية تتضمن تقديم استشارات فنية وتوفير الخدمات اللوجستية متمثلة في طباعة الاختبارات, والإشراف على تنفيذها وتصحيحها ورصد نتائجها وتجهيز مراكز الاختبار, بحكم الخبرة التي يملكها "قياس".

وبين معاليه أنه سيتم تشكيل لجنة مشتركة لمتابعة وتنفيذ هذه الاتفاقية كما سيتم تبادل المعلومات والآراء بين الوزارة والمركز الوطني للقياس والتقويم بصورة منتظمة للتغلب على كافة الصعوبات التي قد تعيق هذه الاتفاقية .

من جهته أكد معالي وزير الخدمة المدنية الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله البراك أن العنصر البشري هو الركيزة الأساسية في عمليات التنمية الإدارية التي تتبناها الدولة في شتى المجالات، واضاف معاليه أن الخطوة الأولى لهدة التنمية تتمثل في حسن اختيار العنصر البشري القادر على تخطيط وتنفيذ متطلبات هذه التنمية الإدارية. في هذا الإطار ومن خلال سعي الوزارة إلى تطوير آليات اختيار أفضل القوى العاملة المتاحة لشغل الوظيفة العامة فقد قامت باستحداث برنامج تطوير نظم الاختيار والتقييم والذي يهدف إلى العمل على تطبيق المادة الأولى من نظام الخدمة المدنية والتي تنص على أن الجدارة هي الأساس في شغل الوظيفة العامة وذلك من خلال توفير أدوات علمية للاختيار الوظيفي تمكن من انتقاء الموظفين الاكفاء للقيام بالأدوار المطلوبة منهم في الأجهزة الحكومية المختلفة.

وأضاف الدكتور البراك " أن الاختبارات تعد من أهم الوسائل الفعالة والموضوعية للتأكد من الكفاءة المهنية للمتقدم للوظيفة، وهو أسلوب إداري حديث مطبق في العديد من الدول المتقدمة ذات الريادة في تطوير الموارد البشرية، تتجاوز المؤهل والمعدل التراكمي واقدمية التخرج، ومن خلالها يتم اختيار الموظف الكفء وتحقيق تكافؤ الفرص والعدالة.

وأختتم الدكتور البراك تصريحه بأن حسن الاختيار للقوى العاملة التي تدخل الوظيفة العامة سوف تدفع بعمليات التطوير والبرامج التي تتبناها الدولة في شتى المجالات، وكل ذلك ينعكس إيجاباً على الارتقاء بخدمة المواطن الذي هو محور الارتكاز في خطط التنمية.

من جهته, رحب صاحب السمو الأمير الدكتور فيصل بن عبدالله المشاري آل سعود رئيس المركز الوطني للقياس والتقويم بالتعاون المشترك مع وزارة الخدمة المدنية ، مقدماً شكره لمعالي وزير الخدمة المدنية الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله البراك على ثقته بما يقدمه "قياس"، مبيناً أن المركز على أتم استعداد بأن يقدم كل ما لديه من خبرات وخدمات وإمكانيات لدعم ومساعدة وزارة الخدمة المدينة في تحقيق تطلعاتها.

الجدير بالذكر أن المركز بدأ في تطبيق أول اختبار للاختيار الوظيفي لتخصص المحاسبة للمتقدمين على وزارة الخدمة المدنية في 28 شوال 1434هـ, وتم إرسال نتائج الاختبار للوزارة, حيث يعتبر تخصص المحاسبة امتداداً للتخصصات التي سيتم قياسها لاحقاً.

حضر توقيع الاتفاقية سمو رئيس المركز الوطني للقياس والتقويم في التعليم العالي الأمير الدكتور فيصل بن عبدالله المشاري آل سعود .
بواسطة : qadmi2n
 0  0  3810


 

 

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:10 مساءً الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016.