000
الوظائف المدنية

وزير الخدمة المدنية يدشن « منصة مسار » الرقمية

 

دشن معالي وزير الخدمة المدنية الأستاذ سليمان بن عبدالله الحمدان مساء اليوم منصة ” مسار” الرقمية، التي تحتوي على حزمة من الخدمات الإلكترونية، المعنية بعمل الموظف في القطاع العام، منذ تعيينه، وحتى بلوغه مرحلة نهاية الخدمة ، بحضور عدد من أصحاب المعالي الوزراء والمسؤولين والإعلاميين .

وعدّ معالي الوزير الحمدان في كلمته خلال حفل التدشين ، حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين –رعاه الله– على تحقيق الأهداف المرسومة التي ترقى إلى سمعة ومكانة المملكة، والمتابعة الدائمة من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع – حفظه الله – ، الذي يشرف على تنفيذ الخطط التنموية، داعماً كبير لوزارة الخدمة المدنية للسعي إلى تطوير بيئة العمل الحكومي واللوائح المنظمة لعملها، وأتمتة خدمات الموارد البشرية في القطاع الحكومي، ودعم ومساندة الجهات الحكومية في تطوير مواردها البشرية، بهدف صقل قدرات الموظف الحكومي وتنميتها، إضافة إلى دعم البرامج المشتركة بين وزارة الخدمة المدنية والجهات الحكومية الأخرى، بما يحقق لها تقديم الخدمة التي تتطلع إليها القيادة الرشيدة .

وأكد معاليه أن تدشين المنصة الإلكترونية التي تعد ذراعاً تقنياً لوزارة الخدمة، ومن الممكن أن يستفيد منها جميع العاملين في السلك الحكومي، يعد أحد أوجه ضمان تحقيق وتنفيذ إستراتيجيات التطوير، التي تستهدفها رؤية المملكة 2030.

وأوضح الوزير الحمدان، أن وزارة الخدمة المدنية عقدت العزم على الارتقاء بأداء الجهات الحكومية، عبر تمكنيها من جانب، والاستثمار في رأس المال البشري من جانبٍ آخر، ومن خلال تحول رقمي يسهم في تطوير الحكومة الإلكترونية وتحسين تجربة المستفيدين، عاداً إطلاق “منصة مسار”، إحدى المحطات المهمة في شؤون الخدمة المدنية.

وأشار الحمدان إلى أن “منصة مسار” تمثل العنصر الفعال لحوكمة الإجراءات والأنظمة، وبشكل إلكتروني، يختصر الوقت والجهد، ويمنح مزيداً من الشفافية، في أعقاب أن تم الانتهاء من العمل على هندسة الإجراءات وتحديث الأنظمة المعقدة والطويلة.

وقال معاليه : “لم يكُن تمكين الجهات الحكومية من خلال تطبيق لائحة الموارد البشرية من باب التخلي عن المسؤولية، بل جاء عاملاً من عوامل التمكين المهمة، التي كان لها الأثر في تعزيز صلاحيات الجهات الحكومية، للقضاء على البيروقراطية والمركزية، التي تعد داءً ليس سريع الانتشار بقدر ما هو بطيء الانتشال ، ليس ذلك فحسب، وإنما لتوفير بيئة عمل محفزة في القطاع الحكومي، من خلال دفع الموظفين في الجهات الحكومية وتطويرهم للوصول إلى مستوى يرتقي بالأداء في تلك الأجهزة ، كما أن الوزارة لم تغفل عن تبني مبادرات وبرامج تطويرية تضع العنصر البشري نصب عينها للسعي وراء تطويره، والإسهام في تغيير ثقافة الوظيفة”.

وتقوم “منصة مسار” بتوحيد الإجراءات الإدارية كافة وضمها تحت بوابة رقمية موحدة تشمل خدمات وإجراءات الوزارة، ومتوافقةً مع اللائحة التنفيذية للموارد البشرية وأطرها التنظيمية.

وعملت وزارة الخدمة المدنية على إنشاء “منصة مسار” الرقمية لمواكبة رؤية المملكة 2030 لتعزيز التحول الرقمي عبر المنظومة الوطنية الإلكترونية للخدمة المدنية المندرجة تحت البعد الخامس في برنامج التحول الوطني لتحسين إنتاجية الموظف الحكومي.

وتقود الوزارة بشكل رئيسي الهدف الإستراتيجي لتحسين إنتاجية موظفي الحكومة، وهو أحد الأهداف الرئيسية لرؤية المملكة 2030 التي تعنى بتمكين الموظف الحكومي ورفع أدائه في سبيل رفع كفاءة وفاعلية الجهاز الحكومي كاملًا.











مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى