التدريب التقني

التدريب التقني والمهني تحقق تقدماً في رحلة التحول الرقمي

 

حققت المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، تقدماً في رحلة التحول الرقمي، وذلك ضمن قطاع التعليم والتدريب في قياس، وهو التحول الرقمي الحكومي العاشر الذي تشرف عليه هيئة الحكومة الرقمية؛

حيث قفزت من 72% في 2021 إلى 83% في 2022، لتصبح بذلك ضمن أعلى الجهات الحكومية في مرحلة الإبداع والتكامل.

وفاقت هذه النسبة المستهدفات المحددة من مكتب تحقيق الرؤية لمؤشر نسبة التحول للتعاملات الإلكترونية 78%.
وأكد معالي المحافظ الدكتور أحمد بن فهد الفهيد أن المؤسسة تعمل على رفع كفاءة العاملين وترسيخ ثقافة الابتكار في استخدام التقنيات الحديثة،

كما تقدم خدمات رقمية ذات كفاءة وفعالية تحقق رضا المستفيدين، مشدداً على ضرورة استمرار الجهود في هذا الاتجاه، حيث يسهم التحول الرقمي بعكس مدى تطور وتقدم العمل في المؤسسة، وهو أحد الأهداف المهمة التي أكدت رؤية المملكة 2030 على تحقيقها.

وأشار مدير إدارة التحول الرقمي الدكتور عبدالملك الحماد، من جانبه، إلى سعي المؤسسة من خلال رحلة التحول الرقمي إلى توظيف التقنيات الناشئة والذكاء الاصطناعي بشكل أمثل لتقديم تجربة رقمية رائدة في التدريب التقني، وستواصل العمل للمحافظة على التميز وتحقيق الأفضل للمؤسسة.

يُذكر أنه تم العمل على هذا المؤشر من خلال إدارة التحول الرقمي بالتنسيق مع جميع قطاعات المؤسسة وبإشراف لجنة التعاملات الإلكترونية؛ لتحقيق هذا المنجز الذي يعكس التميز الرقمي للمؤسسة العامة للتدريب التقني.

.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى